روسيا تؤكد استعدادها لتعزيز الحوار بين دمشق والأكراد على الحدود التركية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
أعرب رئيس لجنة الشؤون الدولية بمجلس الاتحاد الروسي قنسطنطين كوساتشوف، اليوم الأربعاء، عن استعداد بلاده لتعزيز الحوار بين دمشق والأكراد على الحدود مع تركيا لتجنب تصعيد النزاع في هذه المنطقة.

وقال كوساتشوف -في تصريحاته لوكالة أنباء "تاس" الروسية- "أنا متأكد من أن المخاوف المتراكمة قد لا يتم التخلص منها عن طريق العمليات العسكرية ولكن عن طريق إقامة سلام دائم في سوريا ذات السيادة الإقليمية الكاملة، ويتطلب ذلك أولًا وقبل كل شيء إجراء حوار بين دمشق والأكراد على الحدود مع تركيا، نحن مستعدون لتعزيز هذا الحوار بكل الوسائل لتجنب تصعيد الصراع في هذه المنطقة".

وأشار المسؤول الروسي إلى أن العملية قد تجاوزت بالفعل حدود الخطة التي اتفقت عليها تركيا والولايات المتحدة لإنشاء منطقة أمنية في شمال شرق تركيا.

وقال كوساتشوف "أعلنت واشنطن يوم الاثنين أن الولايات المتحدة لن تدعم أو تشارك في العملية العسكرية التركية في شمال سوريا".

كان الجيش التركي والأمريكي قد اتفقا في 7 أغسطس على إنشاء مركز للعمليات المشتركة في سوريا لتنفيذ خطة لإقامة منطقة عازلة في شمال سوريا، وقالت أنقرة إن اللاجئين السوريين سيكونون قادرين على العودة من تركيا إلى هناك كما أن المنطقة العازلة ستكون بمثابة حزام أمني على الحدود التركية، في الأول من أكتوبر الجاري أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن أنقرة ستنشئ منطقة أمنية شرق نهر الفرات في سوريا بمفردها لأن النتيجة المرجوة لم تتحقق في المفاوضات مع الجانب الأمريكي.

وأعلنت تركيا اليوم بدء عملية عسكرية بدأت بضربات جوية ضد القوات الكردية.

هذا المقال "روسيا تؤكد استعدادها لتعزيز الحوار بين دمشق والأكراد على الحدود التركية" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الأسبوع) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الأسبوع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق