قتلى وجرحى في هجوم مسلح في ولاية تكساس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قتل شخص على الاقل واصيب نحو 20 في حصيلة اولية لعملية اطلاق نار في ولاية تكساس الاميركية

وحسب مصادر متطابقة فان مسلح او اكثر فتحو النار على مواطنين بمنطقة ميدلاند/أوديسا.

وفي التفاصيل فقد فتح شخص او اكثر النار على المتسوقين من متاجر وولمارت بمدينة إل باسو في تكساس حيث اردى عدد كبير منهم بين قتيل وجريح وتضاربت الانباء لتعلن عن 20 قتيلا في البداية الا ان مصادر قالت ان هذا العدد هو للجرحى 

ولفتت الشرطة إن ما بين ألف إلى 3 آلاف متسوق كانوا في وولمارت لدى إطلاق النار.

 

وعلى الفور تم توقيف مشتبه به فيما تقوم الشرطة بدراسة بيان متطرف يعتقد أن مطلق النار قام بكتابته وقالت انه استخدم بندقية.

واعلنت الشرطة أن  المشتبه به الذي تم اعتقاله "رجل أبيض يبلغ الحادية والعشرين" من مدينة آلين بولاية تكساس، وقالت وسائل إعلام أمريكية إنه يدعى باتريك كروزيوس. وسلم نفسه إلى الشرطة على بعد مجمع عن وولمارت. والمحت إلى وجود ارتباط محتمل بجريمة كراهية.

البيان المذكور والذي يعتقد أن كروزيوس كتبه ونشر على الإنترنت ، يتضمن فقرات تندد بـ"غزو ذوي الأصول الإسبانية" لتكساس، ويشير الكاتب بوضوح إلى أنه يتوقع أن يُقتل خلال هجومه.
من ناحيته، أشار قائد الشرطة في إل باسو، غريغ آلن، الى وجود 26 جريحًا أيضًا. وذكرت تقارير مختلفة أن أعمار المصابين الذين يتلقون العلاج في المستشفيات تتراوح من سنتين إلى 82 سنة.

ترمب يغرد

وقال الرئيس دونالد ترمب على تويتر: ان التقارير سيئة للغاية، يوجد عدد من القتلى، وتعمل السلطات من أجل تقديم كامل الدعم.
فيما دان ترمب "العمل الجبان" الذي تتعامل معه الشرطة كجريمة كراهية محتملة، تعالت الأصوات المطالبة بإنهاء "آفة" أعمال العنف المرتبطة بحمل السلاح.

 

وهذا ثاني حادث إطلاق نار دام في أقل من أسبوع في متاجر وولمارت في الولايات المتحدة ويأتي بعد إطلاق نار في كاليفورنيا في نهاية الأسبوع الماضي.
يقع مركز سيلو فيستا التجاري في شرق إل باسو الواقعة على حدود البلاد الجنوبية مع المكسيك.
هذا ثامن أسوأ حادث إطلاق نار جماعي في التاريخ الأمريكي الحديث بعد واقعة عام 1984 في سان إيسدرو التي قتل فيها 21 شخصًا.

هذا المقال "قتلى وجرحى في هجوم مسلح في ولاية تكساس" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (البوابة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو البوابة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق