تعرض مراسل "سبوتنيك" في السودان للضرب على يد الشرطة العسكرية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تعرض مراسل وكالة" سبوتنيك" الروسية للضرب وتحطيم معداته على يد قوات الشرطة العسكرية السودانية، أثناء تغطيته إزالتها للحواجز والمتاريس المنصوبة على جسر ملك نمر.

وأفادت الوكالة بأن الشرطة العسكرية التابعة لقوات الدعم السريع، قامت بالاعتداء على مراسلها، محمد الفاتح، اليوم الأربعاء، أثناء تغطيته لإزالة هذه القوات للمتاريس المنصوبة على جسر ملك نمر، الواصل بين مدينة خرطوم بحري بالعاصمة الخرطوم​​​.

وقال المراسل في اتصال مع الوكالة: "أثناء قيامي بالتغطية حول أوضاع الشوارع بالخرطوم، عند الساعة 2:30 ظهرا، تعرضت للضرب بالعصي على رأسي وعلى أجزاء متفرقة من جسدي من قبل قوات الشرطة العسكرية التابعة لقوات الدعم السريع عند منتصف جسر ملك نمر، مع العلم أنني أخبرتهم بأني أقوم بالتغطية الصحفية لصالح وكالة الأنباء الروسية".

وأوضح محمد الفاتح أن الاعتداء تم أثناء "قيامي بتصوير مئات من قوات الشرطة العسكرية التابعة لقوات الدعم السريع عبر موبايلي، وهم يقومون بإزالة المتاريس والحواجز المنصوبة على جسر ملك نمر القادم من مدينة الخرطوم بحري إلى العاصمة الخرطوم". وأشار المراسل إلى أن "أحد العساكر قام بأخذ موبايلي بالقوة ورماه على الأرض وقام بتكسيره بالعصا التي في يده، بينما قامت مجموعة أخرى من 5 عساكر بضربي بالعصي على رأسي وجسدي رغم إخبارهم بأني صحفي وأقوم بالتغطية الصحفية".

المصدر: سبوتنيك

هذا المقال "تعرض مراسل "سبوتنيك" في السودان للضرب على يد الشرطة العسكرية" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (RT Arabic (روسيا اليوم)) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو RT Arabic (روسيا اليوم).

أخبار ذات صلة

0 تعليق