بعد عام من هجوم المخابرات الروسية.. إعلان مدينة بريطانية خالية من غاز الأعصاب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
من المقرر أن يتم إعلان مدينة سالزبري البريطانية خالية من التلوث بغاز الأعصاب "نوفيتشوك" اليوم الجمعة، وذلك بعد عام تقريباً من هجوم بالغاز السام في المدينة وألقت بريطانيا بالمسؤولية فيه على الروس، حسبما ذكرت وكالة برس أسوسيشن البريطانية. ومن المقرر أن يصبح منزل العميل الروسي المزدوج السابق، سيرغي سكريبال، آخر موقع من 12 موقعاً محتملاً تم إعلانها مواقع آمنة، اليوم الجمعة، وذلك بعد 13 ألف ساعة من أعمال التطهير من جانب فرق الجيش.

ويتوقع أن تعلن وزارة البيئة والأغذية والشؤون الريفية المواقع الـ 12 "آمنة" اليوم الجمعة ، حسبما قال الميجور جنرال تاي أورش لوكالة برس أسوسيشن.

وفي يناير (كانون ثاني) تم تفكيك وإزالة سقف المنزل والمرآب الخاص.

وقال أورش، الذي أشرف على التدخل العسكري بعملية التطهير، إن العملية كانت "الأطول مدة" من نوعها على الأراضي البريطانية.

وأضاف: أن غاز "نوفيتشوك" ربما هو أحد أخطر الكيماويات وأكثرها تحدياً في الوجود اليوم، ولا توجد حاجة إلى الكثير منه حيث إنه سريع الانتشار.

وجرى تسميم سكريبال وابنته يوليا بغاز الأعصاب في المدينة الواقعة بجنوب بريطانيا في 4 مارس (آذار) .2018 وقد نجيا من الهجوم، إلا أن حالتهما الطبية لا تزال غير واضحة.

هذا المقال "بعد عام من هجوم المخابرات الروسية.. إعلان مدينة بريطانية خالية من غاز الأعصاب" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (أخبار 24) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو أخبار 24.

أخبار ذات صلة

0 تعليق