أخبار الرياضة

فيفا: انخفاض الإنفاق على الانتقالات العام الماضي بسبب كورونا

تأثرت أندية كرة القدم حول العالم بجائحة كورونا «كوفيد-19» من الناحية الاقتصادية بشكلٍ واضح خلال عام 2021، في ظل قيامها بخفض على الإنفاق من أجل التوقيع مع لاعبين جدد.

ونشر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» اليوم الجمعة التقرير العالمي للانتقالات خلال عام 2021، والذي أظهر انخفاضاً على إنفاق الأندية على التعاقد مع اللاعبين في فترات الانتقالات.

وبحسب التقرير الذي عرضه فيفا فإن أندية كرة القدم في 185 اتحاد كرة قدم محلياً من أصل 211 اتحاداً قد أنفقت مبلغ 4.86 مليار دولار أمريكي في العام الماضي.

وأشار التقرير إلى وجود انخفاض بالإنفاق في 2021 بمعدل 13.6 بالمئة مقارنة بعام 2020.

وبلغ إنفاق الأندية في العالم 5.63 مليار دولار خلال 2020، و7.35 مليار دولار في 2019، و6.94 مليار دولار في 2018، و6.29 مليار دولار في 2017.

وأنفقت الأندية المبلغ في 2021 على 18 ألفاً و68 صفقة، بينما دفعت المبلغ في 2020 على 17 ألفاً و190 صفقة.

وتصدرت البرازيل قائمة البلدان التي عقدت أكبر عدد من صفقات بيع للاعبين، وذلك بـ1749 صفقة انتقال، وتليها الأرجنتين بـ896 صفقة، وبريطانيا بـ837 صفقة.

وتعتبر الجنسية الفرنسية الأكثر رغبة بالنسبة للأندية والتي أنفقت 643.6 مليون يورو على اللاعبين الفرنسيين، ومن ثم اللاعبين البرازيليين بـ 468.4 مليون يورو.

انخفاض على كُلفة اللاعبين

وبحسب التقرير الذي نشره فيفا فإن 59% من الصفقات التي تمت خلال عام 2021 كلفت أقل من 500 ألف دولار، بينما وصل متوسط الصفقات التي تخطت 5 ملايين دولار إلى 10% فقط.

وانخفض رسوم الانتقالات بشكلٍ حاد في عام 2021 ووصل معدل كل صفقة إلى 300 ألف يورو، وهذا أعاد سوق الانتقالات إلى عام 2011.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى