أخبار الرياضة

حقيقة استبعاد الوداد المغربي من دوري أبطال إفريقيا

يتعرض الفيداد المغربي (حامل البطولة) لدوري أبطال إفريقيا للتهديد بالاستبعاد من البطولة القارية المقبلة في موسم 2022-2023 بسبب الديون التي يدين بها النادي لبعض اللاعبين والمدربين السابقين.

يشترط الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) على الأندية سداد ديونها من أجل المشاركة في دوري أبطال إفريقيا وكأس القارات الموسم المقبل.

وبحسب صحيفة هسبورت المغربية، فقد هددت كرافت مؤخرًا فيداد باستبعاده من دوري أبطال إفريقيا بسبب عدم دفع مستحقات لاعب الفريق السابق سليمان سيسوكو بعد تلقيه حكمًا من وزارة الرياضة. رفع دعوى قضائية ضد النادي “CAS”.

أفاد موقع Le 360 ​​Sport المغربي الشهر الماضي أن سيمون مسوفا انضم إلى قائمة اللاعبين لصالح الوداد، سواء محكوم عليهم من قبل الفيفا أو المحكمة الرياضية.

وتضم القائمة مالي سليمان سيسوكو والليبيري وليام جيبور والأرجنتيني أليخاندرو كوينتانا والأوغندي جويل مادوندو والفرنسي رينيه جيرار والنيجيريا ميشيل باباتوندي.

هذا بالإضافة إلى الأحكام الصادرة عن الاتحاد المغربي بشأن باسين الخروبي وزهيري العروبي ومحمد النهيري وأنس الأصبحي.

وبحسب تقارير إعلامية، أبلغ رئيس نادي ويدارد سعيد ناصري الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بالتنازل عن أموال جائزة دوري أبطال إفريقيا من أجل سداد جزء من ديون النادي لدعم لاعبيه السابقين.

يحاول مسؤولو نادي الوداد إيجاد حل للأزمة قبل انطلاق البطولة الإفريقية الجديدة.

تابعنا عبر جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى