التخطي إلى المحتوى
برشلونة تقلل الفارق بينها وبين المتصدر قبل مواجهة ريال مدريد في الكلاسيكو
برشلونة تقلل الفارق

نجح الفريق الكتالوني بقيادة نجم فرنسا عثمان ديمبلي في التفوق على بلد الوليد بهدف وحيد دون رد في الوقت بدلًا من الضائع، ليقلل الفارق بينه وبين المتصدر أتلتيكو مدريد لنقطة وحيدة وعلى الجانب الآخر يوسع الفارق بينه وبين ريال مدريد صاحب المركز الثالث بنقطتين، في مباراة مثيرة كادت أن تنتهي بالتعادل السلبي لو كان أبناء الميرنجي محظوظون، ولكن شأت الأقدار أن يأتي عثمان ديمبلي في الوقت بدلًا من الضائع وينقذ الفريق، ليثبت لجماهير النادي الكتالوني أنه لاعب قادر على صناعة الفارق بكل تأكيد.

برشلونة تقلل الفارق

ويشهد السبت المقبل مباراة كلاسيكو الأرض ريال مدريد وبرشلونة وذلك في ظل غياب ضلع أساسي من ضلوع النادي الملكي بداعي الإصابة وهو سيرجو راموس، لتصبح الأمور ممهدة أمام الهولندي رونالد كومان وأبناءه لخطف الثلاث نقاط والقفز بعيدًا عن ريال مدريد بعد توسيع الفارق لخمس نقاط، مع إحتمالية تصدر ترتيب جدول الدوري الدرجة الأولى في حالة تعثر أتلتيكو مدريد الجولة القادمة هو الآخر.

وبشكل أساسي سيعتمد رونالد كومان على حالة ميسي البدنية والذهنية، فليس غياب راموس هو ما سيصنع الفارق، بينما حضور ميسي ذهنيًا وبدنيًا هو الذي سيعطي الأفضلية للنادي الكتالوني، على الجانب الآخر ستكون الأفضلية للنادي الملكي في حالة كان بنزيما فينيسيوس في حالة ذهنية جيدة، ونجح الأخير في استغلال فرص الوصول للمرمى والتسجيل.

هذا ليس الكلاسيكو الأول بدون حضور جماهيري ولكن بالتأكيد الحضور الجماهيري له تأثير سلبي كبير على مستوى كافة اللاعبين، فمن المتوقع ألا يكون هذا الكلاسيكو هو الأفضل من حيث تقديم كرة جيدة، ومستوى عالي من الأداء، ورغم ذلك سينتظر عشاق كرة القدم من كافة أنحاء العالم هذا الحدث الإستثنائي.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *