أخبار السعودية

أفضل استثمار لنا في شبابنا

أكد أمير منطقة الباحة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبد العزيز ، على أهمية الاستثمار الأمثل في شباب وبنات الوطن ، باعتبارهم قدرات بشرية مؤهلة بالعلم لمواكبة التطور في كافة المجالات لتحقيق الطموح. رؤية بلدهم ، وأن يكون الطلاب والطالبات أعضاء فاعلين في مجتمعهم. وقال الأمير حسام في كلمته بمناسبة حفل تخرج الدفعة السادسة عشرة من طلبة جامعة الباحة. تولي حكومة خادم الحرمين الشريفين أهمية كبرى للتعليم والرعاية. إيمانا منا بأهمية العلم والمعرفة في بناء الحضارة الإنسانية ، مشيرا إلى الدعم الذي تتمتع به مؤسساتنا التعليمية لتحقيق أهدافها والقيام بأدوارها التنموية ، مثمنا جهود جامعة الباحة ، وحرصها على اتخاذ موقفها العلمي والمعرفي. من خلال إعداد برامج معتمدة تتناسب مع متطلبات سوق العمل ، وإعداد الخريجات ​​والخريجات ​​وتزويدهم بتنوع معرفي وثقافي وفكر يساهم في تحقيق تطلعات القائمين على التعليم العالي بشكل خاص و الدولة بشكل عام. لديه معرفة تحدد هوية الشعوب ودرجة التطور والحضارة التي تنهض بها الأمم وتكتسب المجد. تطلع محافظ منطقة الباحة إلى دراسة إنشاء مكتب علاقات طلابية بهدف ربط الخريجين بسوق العمل ، لتوفير فرص عمل وردود الفعل على برامج الجامعة لتتماشى مع متطلبات ومستجدات العمالة. سوق. فيما أكد رئيس جامعة الباحة الدكتور عبد الله بن يحيى الحسين أن رعاية أمير منطقة الباحة لحفل تخريج الدفعة السادسة عشرة من طلاب جامعة الباحة يعكس مدى هذا الاهتمام. بالاهتمام والرعاية التي أولتها الحكومة الرشيدة لدعم مسيرة العلم والتعليم ، وهنأ الدكتور الحسين آباء الطلبة والخريجين الذين ماتوا سنوات مليئة بالجدية والمثابرة ، لافتاً إلى أن احتفال الجامعة بالخريجين يأتي ضمن في إطار الرسالة السامية التي تسعى الجامعة لتحقيقها لتأهيل الكوادر الوطنية الشابة لتأخذ دورها الريادي في المشاركة الفعالة لاستكمال مسيرة بناء هذا الوطن الغالي.

ألقى الطالب مساعد بن عبد الرحمن الشرفي والطالب شمس محمد السلمان كلمة للخريجين عبروا فيها عن سعادتهم بتخرجهم ، معربين عن شكرهم لأمير منطقة الباحة على رعايتهم للطلبة. حفل ومشاركة فرحتهم في تخرجهم بعد أن أمضوا مراحل الدراسة الجامعية باجتهاد ومثابرة ، متطلعين لخدمة الوطن كل في مجال تخصصه. . وشاهد محافظ منطقة الباحة والحضور عرضا مرئيا لنتائج الخريجين الذين بلغ عددهم 4035 طالب وطالبة في 88 برنامجا ، ثم أدى خريجو كلية الطب اليمين ، وسلمها لهم. عميد الكلية الدكتور علي بن هندي الغامدي. واختتمت الفعاليات بتقديم أوبريت (نلبس الوشاح) من كلمات الشاعر خالد غنيم ، وعرض فرقة جمعية الثقافة والفنون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى