صحف الإمارات: البشير في مواجهة «الثراء الحرام»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الصحف تناولت خروج عشرات الآلاف ملوحين بالأعلام الأوروبية، في لندن ومانشستر وأدنبرة وبلفاست، احتجاجا على قرار رئيس الوزراء بوريس جونسون، تعليق أعمال البرلمان

تصدرت الأوضاع الميدانية في كل من سوريا واليمن عناوين الصحف الإماراتية الصادرة صباح اليوم الأحد، كما أطلعتنا على محاكمة الرئيس السوداني السابق عمر البشير، إضافة إلى العديد من الموضوعات الأخرى. نبدأ من سوريا، فتحت عنوان "40 قتيلا بضربة أمريكية استهدفت القاعدة في إدلب"، ذكرت صحيفة "البيان" أن القيادة المركزية الأمريكية أعلنت أمس، أنها وجهت ضربة عسكرية استهدفت إحدى المنشآت التابعة لتنظيم القاعدة شمالي إدلب بسوريا مُخلّفةً سقوط 40 قتيلا، بينهم قادة من التنظيم، بينما توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس، بشن عملية شمال شرقي سوريا خلال أسابيع.

وقال اللفتنانت كولونيل إيرل براون، مسؤول العمليات الإعلامية بالقيادة المركزية، في بيان: "استهدفت العملية قادة تنظيم القاعدة الإرهابي في سوريا المسؤولين عن هجمات تهدد الأمريكيين وشركاءنا والمدنيين الأبرياء". وأوضحت صحيفة "الخليج" أن المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر أن الضربات الصاروخية أوقعت أربعين قتيلا

وقال اللفتنانت كولونيل إيرل براون، مسؤول العمليات الإعلامية بالقيادة المركزية، في بيان: "استهدفت العملية قادة تنظيم القاعدة الإرهابي في سوريا المسؤولين عن هجمات تهدد الأمريكيين وشركاءنا والمدنيين الأبرياء".

وأوضحت صحيفة "الخليج" أن المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر أن الضربات الصاروخية أوقعت أربعين قتيلا على الأقل من قيادات فصائل متشددة، مشيرة إلى أن الهجوم استهدف اجتماعا لقيادات إرهابية قرب مدينة إدلب في شمال غرب سوريا.

وبالانتقال إلى اليمن وتحت عنوان "شبوة تنتفض ضد الإصلاح وتمنع تقدمها إلى أبين"، أفادت صحيفة "الاتحاد" أن قبائل شبوة صعدت مقاومتها ورفضها وجود ميليشيات حزب الإصلاح "الإخواني" التي اجتاحت المحافظة بهدف نشر الفوضى وزعزعة الأمن والاستقرار وإعادة الإرهاب إلى المناطق المحررة.

وتعرضت أرتال عسكرية تابعة للميليشيات الإخوانية القادمة من مأرب تحت مسمى "القوات الشرعية"، لهجمات وكمائن على طول الطرقات الواصلة إلى مدينة عتق مركز شبوة، منعتها من التقدم صوب أبين، ومن ثم إلى عدن. 

وأوضح مصدر قبلي لـ"الاتحاد" أن شبوة وحدها شهدت أمس تنفيذ 5 كمائن في منطقة الضليعة بضواحي عتق على طول الخط الواصل بين شبوة ومأرب، كما تمكنت قبائل النعمان في مديرية ميفعة من شن هجوم استهدف عناصر الميليشيات الإخوانية الهاربين من أبين باتجاه شبوة.

وكشفت "الخليج" تحت عنوان "كمائن القبائل تصطاد إرهابيي الإصلاح في شبوة وأبين"، عن مقتل وإصابة العشرات من إرهابيي حزب الإصلاح الإخواني، في كمائن مسلحة نفذتها قبائل شبوة وأبين، في أثناء فرارها نحو مدينة عتق اليمنية، خلال اليومين الماضيين.

واعترض مسلحون من قبائل شبوة مركبات عسكرية تابعة لقوات الإصلاح في منطقة النقبة وأطلقوا النيران عليها، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى وفرار الآخرين نحو مناطق جبلية بين أبين وشبوة.

وحول محاكمة البشير، أفادت "البيان" تحت عنوان "البشير يواجه تهمة الثراء غير المشروع"، مثول الرئيس السوداني المعزول عمر البشير للمرة الثالثة أمام المحكمة، التي وجهت له رسميا تهمة الثراء غير المشروع وحيازة أموال بالنقد الأجنبي دون سند قانوني، في وقت تستمر فيه المشاورات بين رئيس الحكومة الانتقالية الدكتور عبد الله حمدوك، وقوى الحرية والتغيير، من أجل تشكيل الحكومة التي تواجه ولادتها عثرات كبيرة، غير أن قيادات بالتحالف الذي أطاح في أبريل الماضي بالبشير من سدة الحكم، قالت لـ"البيان" إن مشاورات فنية وراء تأخر إعلان الحكومة. 

وأشارت صحيفة "الإمارات اليوم" إلى أن هيئة قضائية في الخرطوم وجهت أمس، تهم الثراء الحرام، والتعامل بالنقد الأجنبي، للرئيس السوداني المعزول عمر البشير، وذلك خلال جلسة محاكمته الثالثة.

وقال مصدر مطلع إن الجلسة التي انعقدت بقاعة معهد التدريب القضائي، انتهت بعد استجواب البشير، والاستماع لعدد من الشهود، مضيفا: "بعد الاستجواب والاستماع، وجهت المحكمة تهمتي الثراء الحرام والتعامل بالنقد الأجنبي بطريقة غير مشروعة للبشير".

وأعلنت هيئة المحكمة عقد جلسة المحاكمة المقبلة يوم السبت المقبل الموافق السابع من سبتمبر الجاري.

وكان أحمد إبراهيم الطاهر، محامي البشير، طلب من المحكمة، خلال الجلسة الماضية، الإفراج عن موكله بضمانة عادية، كما قدم طلبا للسماح لأسرته بزيارته داخل السجن، في حين طلب منهم قاضي المحكمة تقديم هذين الطلبين مكتوبين.
ورفضت المحكمة طلب أحمد إبراهيم الإفراج عن المتهم.

وتحت عنوان "تظاهرات غاضبة تعم بريطانيا تنديدا بتعليق البرلمان"، ذكرت "الخليج" أن مدنا بريطانية عدة شهدت، أمس السبت، تظاهرات خرج فيها عشرات الآلاف، ملوحين بالأعلام الأوروبية، في لندن ومانشستر، وأدنبرة، وبلفاست، احتجاجا على قرار رئيس الوزراء بوريس جونسون، تعليق أعمال البرلمان قبل فترة قصيرة من موعد "بريكست"، وطالبوا بوقف ما سموه بـ"الانقلاب"، منددين بقرار وصفوه بـ"غير الدستوري" ودعوا إلى "الدفاع عن الديمقراطية".

وقال منظمو التظاهرات التي تجري تحت شعار "وقف الانقلاب" إنهم يأملون في مشاركة مئات الآلاف، ودعت حركة "مومينتوم" المتحالفة مع حزب المعارضة "العمال" كذلك إلى "احتلال الجسور وقطع الطرقات".

وأفادت "الإمارات اليوم" أن أكبر التظاهرات خرجت في مدينة لندن، حيث قام الآلاف بالتصفير وقرع الطبول، ولوحوا بأعلام الاتحاد الأوروبي، واحتشدوا أمام مقر الحكومة وقت الغداء، وهتفوا: "يا بوريس جونسون، عار عليك".
كما حملوا لافتات كتبوا عليها "دافعوا عن الديمقراطية، قاوموا إغلاق البرلمان"، و"استيقظي يا بريطانيا"، و"أهلا بكم في ألمانيا 1933".

تناولت "الاتحاد" مطالبة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون نواب البرلمان، بتنفيذ نتيجة الاستفتاء على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي وعدم عرقلة خططه للخروج من التكتل في 31 أكتوبر.

وتوضح جولات التصويت السابقة أن أغلبية في البرلمان تعارض الخروج دون اتفاق، لكن جونسون قال في مقابلة صحفية إن "مساندة زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين تهدد بألا يكون هناك انسحاب على الإطلاق".

محليا، تناولت "الإمارات اليوم" انطلاق العام الدراسي، إذ يتوجه اليوم، الأحد، 1.1 مليون طالب وطالبة إلى المدارس. 

وذكرت "الخليج" أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أكد أنه مع انطلاق العام الدراسي الجديد تتجدد الطاقات والتطلعات إلى أن يكون عاما مفعما بالتفوق والإبداع والتميز. وتمنى أن يكون عامَ خير ونجاح للطلبة بتمسكهم بالقيم النبيلة ومواصلة نهل المعرفة والعلوم الحديثة.

وغرد ابن زايد عبر تويتر قائلا: "مع انطلاقة العام الدراسي الجديد، تتجدد الطاقات والتطلعات إلى أن يكون عاما مفعما بالتفوق والإبداع والتميز، متمنين من الله، عز وجل، أن يكون عام خير ونجاح لأبنائنا الطلبة بتمسكهم بالقيم النبيلة، ومواصلة نهل المعرفة والعلوم الحديثة، وكل التوفيق والسداد للمنظومة التعليمية وشركائها".

هذا المقال "صحف الإمارات: البشير في مواجهة «الثراء الحرام»" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (التحرير الإخبـاري) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو التحرير الإخبـاري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق