“أنا أكبر من أي منصب”.. إبراهيم أبو كيلة يعلن عدم خوضه انتخابات الصحفيين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن إبراهيم أبو كيلة، عضو مجلس نقابة الصحفيين، عدم ترشحه في انتخابات التجديد النصفى المقبلة.

وكتب “أبو كلية” منشورًا على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أكد فيه أن دخوله مجلس النقابة لم يكن سعيًا وراء مصلحة أو منصب، ولكن ليكون سندا للزملاء، وفي خدمتهم على قدر استطاعته.

وأكد أن علاقته بزملائه، علاقة إنسانية وليست لمصلحة أو منصب، متابعًا: أقسم بالله أنا أكبر من أي منصب.

وانتقد عضو المجلس المنتهية ولايته، توجيه اتهام له بالبحث عن “منفعة” من وراء عضويته بمجلس النقابة، لافتًا إلى أن قرار عدم ترشحه “نهائي” رغم أنه أقوى المرشحين، على حد وصفه.

وشهدت الأيام الأخيرة عدة مفاجآت أبرزها إعلان عبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين الحالي، عدم ترشحه في الانتخابات المقبلة على منصب “النقيب”، وكذلك انسحاب محمد البرغوثي، مدير تحرير “الوطن”، من تلك الانتخابات.

وتشمل خريطة المرشحين المحتملين حتى الآن: ضياء رشوان، ورفعت رشاد، عضو مجلس النقابة الأسبق، وعبد النبى عبد الستار، رئيس تحرير “صوت الأمة” الأسبق، وسيد الإسكندرانى، الصحفى فى “الجمهورية”، والزميل أحمد الشامي.

وتجرى انتخابات التجديد النصفى فى مارس المقبل على مقعد «النقيب» الذي يشغله حاليًا عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة «الأهرام»، و«6» من أعضاء المجلس المنتهية مدتهم، وهم الزملاء حاتم زكريا وخالد ميرى ومحمد شبانة وإبراهيم أبو كيلة وأبو السعود محمد ومحمود كامل

هذا المقال "“أنا أكبر من أي منصب”.. إبراهيم أبو كيلة يعلن عدم خوضه انتخابات الصحفيين" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (القاهرة 24) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو القاهرة 24.

أخبار ذات صلة

0 تعليق