أخبار الأقتصاد

تقرير آفاق الاستثمار: نمو الاقتصاد الإماراتي 3.8% والسعودي 3.6% بدعم من ارتفاع النفط

على الرغم من أزمة سلسلة التوريد التي مر بها العالم العام الماضي ، رسم تقرير آفاق الاستثمار العالمي 2021 صورة إيجابية للتعافي من أزمة سلسلة التوريد بسبب الجهود التي تبذلها المصانع في جميع أنحاء العالم لتحسين إنتاجيتها لمواكبة التسارع. الطلب بطريقة ستساعد في تحويل النقص في العرض في عام 2021 إلى زيادة أكبر في الطلب حتى عام 2022 ، وفقًا لـ CNBC.

وأشار التقرير إلى احتمال حدوث تباطؤ كبير في نمو الاقتصاد الأمريكي هذا العام بسبب معدلات التضخم القياسية ، بالإضافة إلى بدء خفض تدريجي في سياسة التحفيز المالي ، علاوة على أن توفير الحوافز المالية شكل طفرة اقتصادية. في العام الماضي ساهمت في نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 25٪.

وعلى مستوى دول مجلس التعاون الخليجي توقع التقرير أن تشهد الإمارات نمواً بنسبة 3.8٪ عام 2022 و 3.6٪ في المملكة العربية السعودية ، مدعوماً بارتفاع أسعار النفط والتركيز على تنويع الموارد الاقتصادية ، بالإضافة إلى استمرار تنفيذ الاستراتيجيات المالية التوسعية على نطاق محدد ، فقد انخفض إنتاج المحاصيل الزراعية هذا العام بسبب زيادة تكاليف الأسمدة بسبب ارتفاع أسعار الطاقة العام الماضي ، بالإضافة إلى التأثير المحتمل لارتفاع التضخم في الولايات المتحدة على الدول. مثل سنغافورة وأستراليا والصين في حال فشلها في تبني سياسات مالية قادرة على كبح جماح التضخم وسط انتشار كورونا وانعكاساته على اقتصادات هذه الدول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى