بالسلامة يا حبيب قلبي.. 13 خطوة عشان تنسي الإكس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عندما تنفصل الفتاة عن "حب عمرها"، يصبح الأمر مأساوي بالنسبة، وقد تشعر بالحزن والانكسار من فكرة تحول شخص مهم في حياتها سواء حبيب أو زوج إلى ما يطلق عليه الشباب هذه الفترة بالـ «الإكس»، وسواء أكانت العلاقة قد انتهت للتو أو ما زالت تكافح الفتاة فيها للتغلب على الأذى النفسي الذي أصابها، إلا أنها قد تشعر أن شبح الماضي يمنعها من المضي قدمًا. 

ولحسن الحظ، هناك العديد من الخطوات التي يمكن أن تساعد الفتاة على قبول أن العلاقة قد انتهت وعلى التوقف عن التفكير في زوجها / حبيبها السابق، والذي أوضحها موقع "ويكي هاو، وهذه أبرز النصائح:

1. عيطي وما تكتميش في نفسك

غالبا ما يشبه الإحساس عند نهاية العلاقة مثل وفاة أحد أفراد الأسرة، لذا لا بأس أن نحزن على هذه الخسارة، وأن تواجهي مشاعرك وتعترفي بها، فكتمان المشاعر، سيجعلها تكبر وتنمو بداخلك، فقد يصل الأمر إلى رؤية حبيبك أو زوجك السابق في أحلامك والتفكير به طول الوقت. كما أنه من الجيد البكاء بعض الأحيان، حيث سيشعرك هذا الأمر ببعض الراحة.

2. اتكلمي مع حد بترتاحيله

في بعض الأحيان، ستاحتاجين أن تتحدثي مع شخص يتمع إليك فقط دون تقديم المشورة، لذا تحدثي مع شخص تثقي به عن مشاعرك، حيث يمكن أن يساعدك على اتقبل فكرة انتهاء العلاقة. 

وإذا كنت لا تشعرين بالراحة عند التحدث مع أحد أفراد أسرتك حول الانفصال، ففكري في رؤية معالج أو الانضمام إلى مجموعة دعم عبر الإنترنت.

3. ارمي كل الأفكار السلبية ورا ضهرك

إذا استمريتي في تذكر الأشياء السيئة التي فعلها لك فلن تكوني قادرًا على المضي قدمًا! 

وبغض النظر عن الغضب الذي تشعرين به تجاهه، من المهم أن تتوقفي عن التفكير في هذه الأفكار السلبية، ولكي تتعاملي مع تلك الأفكار الغاضبة المتكررة، من المفيد مواجهتها وجهًا لوجه؛ فكري في سبب تفكيرك بها، وكيف أن هذه الأفكار يمكن أن تكون غير صحيحة، ونوع التأثير السلبي للفكر عليك في الوقت الحالي، فكلما اعترفت أكثر بأفكارك الغاضبة، كلما كان من الأسهل المضي قدما.

4. خليكي صريحة مع نفسك

بعدانقطاع العلاقة، غالبًا ما يصبح الناس غير صادقين بشأن جودة العلاقة أو الأسباب التي أدت إلى نهايتها؛ ومن المهم أن تفكري بعناية في مدى سعادتك حقًا بتلك العلاقة وما الذي تسبب في انهيارها. 

سيسمح لك ذلك أيضا بالمضي قدمًا في تحديد ما إذا كانت تلك العلاقة لم رائعة في المقام الأول أم ماذا. سيساعد ذلك أيضًا على أن تسأل نفسك عن الدور لعبتيه أنت في التسبب في الانفصال، حيث قد يساعدك ذلك في التخلي عن بعض الغضب أيضا.

5. أوعي تتكسفي تروحي لدكتور نفسي

يكون للانفصال آثار سلبية خطيرة على صحتك العقلية والجسدية، خاصةً إذا كنتي لا تزالين تفكرين في الأمر بعد أشهر.

ويرتبط الانفصال بضعف أجهزة المناعة وزيادة خطر الإصابة بالأمراض، ويمكن للأشخاص الذين لم يستطيعوا تخطي مرحلة الانفصال خلال 16 أسبوعًا أن يواجهوا تغييرات في أدمغتهم تقلل من حافزهم وتركيزهم وعواطفهم.

لذا فمن المهم أن تحصل على مساعدة/ استشارة مهنية قبل أن تبدأ صحتك البدنية في التراج؛ يمكن أن يساعدك المعالج النفسي من خلال الاستماع إليك، وتشجيعك على مواجهة مشاعرك، وتعليمك طرقًا جديدة للتعامل مع ألمك.

6. لو اتصلتي بيه هتندمي!

تجنبي التواصل مع الإكس، حتي إذا كنتي تعدقين انه بإمكانك أن تصبحي صديقه له، فمن المهم أن تمنحي نفسك بعض الوقت بعيدًا عنه. 

يجب أن تلتئم جروحكتمامًا قبل أن تتمكني من البدء في قضاء الوقت معه مرة أخرى.

إذا لم تأخذي وقتك في الشفاء من آلام الانفصال، فقد تستمرين في التفكير فيه كشريك لك مرة أخرى لأن روابطكما كزوجين لن تنكسر.

7. ارمي كل حاجة بتفكرك بيه

تخلصي من الممتلكات المشتركةبينكما، فإذا وجدت نفسك تفكريم في زوجك السابق كلما نظرت إلى الساعة التي أحضرها لك لعيد الميلاد أو مجموعة أقراص الـ DVD التي اشتريتاها معًا، فقد حان الوقت للتخلي عن هذه الأشياء. 

إذا كنت لا تريديم التخلص من تلك الأشياء، ففكري في التبرع بها للجمعيات الخيرية، تخلصي من أي صور له أو أي صور تجمعك به.

8. بطلي تراقبيه في صمت

تجنبي مراقبة حبيبك أو زوجك السابق، حيث سيمنعك هذا الأمر من تخطيه ونسيانه، فعلي سبيل المثال إذا كنت تحصلين على تحديثات الحالة الخاصة به على هاتفك فمن الافضل أن تزيليه على الفور من على وسائل التواصل الاجتماعي. 

9. غيري روتينك اليومي

غالبًا ما يصنع الأشخاص روتينًا يوميا وثابتا مع الآخرين المهمين في حياته، ويمكن أن يؤدي اتباع نفس الروتين بعد الانفصال إلى الشعور بالوحدة وإثارة الأفكار عنها، لذا فإنشاء روتين جديد سيساعدك في المضي قدما. وعلى سبيل المثال: بدلًا من إعداد وجبة الإفطار في المنزل يوم السبت، جرّبي التنزه وتجربة مقهى جديد.

10. خليكي اجتماعية وفكي عن نفسك

إحاطة نفسك بالأصدقاء والأحباء سيساعد عقلك على التركيز في كل الجوانب الإيجابية لحياتك وكما سيشتت تفكيرك عن حياتك السابقة، لذا فمن المهم أيضًا أن تلتزم بهواياتك وأنشطتك التي تستمتع بها أكثر شيئًا، وإذا كانت حياتك الاجتماعية تدور غالبا حول حبيبك أو زوجك السابق، فمن المهم الخروج وتكوين صداقات جديدة. 

حاولي الانضمام إلى الأندية أو المشاركة في أنشطة التطوع للقاء أشخاص جدد، حاولي البقاء مشغولة، حيث سيساعدك ذلك على المضي قدمًا بشكل أسرع. 

إذا وجدت نفسك تفكرين بشكل كبير مع الإكس عندما تكونين في المنزل بمفرد، فابحثي عن شيء لتفعله، مثل تناول العشاءمع أحد الأصدقاء أو الذهاب في نزهة على الأقدام.

11. اللي جاي أهم من اللي راح! فكري في مستقبلك

حاولي التركيز على الإيجابيات من خلال تذكير نفسك بكل الأشياء الرائعة التي يمكنك تحقيقها في المستقبل دون وجود الإكس، وحاولي الاستمتاع بحياتك الحالية أيضًا. 

وعلى الرغم من أنك قد ترغبين في أن تكون على علاقة مع شخص ما، إلا أن هناك الكثير من الفوائد التي تجعلك عزباء أيضًا، لذا حاولي الاستمتاع بها أثناء استمرارها.

12. اهتمي بنفسك

ركزي على الاعتناء بنفسك، من أجل تحسين مزاجك، ومن المهم أيضا ممارسة العادات الصحية.

تأكدي من ممارسة الرياضة بانتظام والحصول على الكثير من النوم،فإن التزامك بأسلوب حياة صحي لن يجعلك تشعرين بالرضا فحسب، بل قد يساعدك في التهرب من تفكيرك في الإكس حول زوجتك السابقة. التأمل قد يساعدك على استعادة إيجابيتك والتخلص من التوتر المرتبط بانفصالك.

13. ما يفسده الرجال يصلحه الرجال الآخرون

يجب أن تأخذي بهذه النصيحة لكن بحذر شديد، ولا تتعلقي بكل رجل يدخل حياتك، لذا ابحثي عن حب جديد عندما تكونين جاهزًة ومستعدة تماما. 

وتذكري أنه لا توجد قاعدة ذهبية للوقت الذي يجب أن تبدأي فيه المواعدة مرة أخرى بعد الانفصال، لكن تجنبي القفز إلى علاقة جديدة لمجرد أنك لا تريد أن تكوني وحيدة، ولكن في نفس الوقت لا تخافي من الدخول في علاقة جديدة.

هذا المقال "بالسلامة يا حبيب قلبي.. 13 خطوة عشان تنسي الإكس" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (صدى البلد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صدى البلد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق