سمية الألفي تنهار في عزاء هيثم زكي: كان ابني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عدد كبير من النجوم حرصوا على حضور عزاء الفنان الراحل هيثم أحمد زكي، وملامح الصدمة ترتسم على ملامحهم غير مصدقين لما حدث، في محاولة لاستيعابه حتى الآن.

إلا أن الفنانة سمية الألفي ظهر عليها الحزن الشديد، وانهارت في عزاء هيثم أحمد زكي، حيث لم تتمالك دموعها وأجهشت بالبكاء رغم محاولات نقيب الممثلين أشرف زكي تهدئتها.

وتواصلت "العربية.نت" مع سمية الألفي التي فقدت قبل فترة قصيرة زوجها السابق فاروق الفيشاوي، وها هي اليوم تظهر لتوديع هيثم أحمد زكي وتتحامل على نفسها من أجل الحضور.

حيث أكدت الفنانة المصرية أن هيثم كان ابنا لها، وتربطهما علاقة قوية منذ سنوات طويلة، وهي وزميلاتها كُنّ بمثابة الأم التي فقدها في سن مبكرة.

صوت سمية الألفي تغالبه دموعها وهي تتذكر كيف كان هيثم أحمد زكي ضيفا على منزلها ومنزل زملائها، فهو الابن الذي يتواجد من أجل تبادل الحديث وتناول الطعام.

وعلى الرغم من كون الحياة قد تجبر البعض على الانشغال، إلا أن المكانة تظل في القلب دائما وأبدا، معربة عن صدمتها مما حدث لهيثم زكي.

حيث أشارت إلى كونه شابا مازال في مقتبل العمر وأمامه الكثير ليحققه، ولكنها إرادة المولى، حيث لا يوجد شخص يعلم متى يحين أجله.

 

 

حضور كبير للفنانين في عزاء هيثم أحمد زكي

حرص عدد كبير من الفنانين على تقديم واجب العزاء في الفنان الراحل هيثم أحمد زكي، الذي أقيم في مسجد الشرطة في مدينة السادس من أكتوبر بمحافظة الجيزة. وكان أبرز الحاضرين



هذا المقال "سمية الألفي تنهار في عزاء هيثم زكي: كان ابني" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (عدن الغد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو عدن الغد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق