انتحار فتاة بعد نشرها استفتاء للرأي حول حياتها على انستجرام

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

انتحرت فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا، بعد قيامها باستطلاع للرآى على إنستجرام، حول إذا كانت تقتل نفسها أم لا، ليجيب مستخدمو الموقع بنعم.

وقفزت الفتاة ماليزية الجنسية من الطابق الثالث من إحدى المتاجر، بعد أن وضعت حياتها بين أيدى متابعيها على إنستجرام.

تبدأ القصة عندما نشرت تلك الفتاة استطلاعًا للرأى عبر حسابها على إنستجرام فى حوالى الساعة 3 مساء 13 مايو الماضى، قائلة من المهم المساعدة فى الاختيار "الموت أو العيش"، بينما اختار 89% الإجابة بنعم، الأمر الذى دفعها لإنهاء حياتها.

 

وتشتبه الشرطة في أن الفتاة ربما كانت تعانى من التوتر فى المنزل بسبب زواج والدها من امرأة فيتنامية فى سنغافورة، وعلاوة على ذلك لم يزرها والدها أو زوجته الجديدة إلا نادرًا، وتم نقل جسدها إلى مستشفى سارواك للطب الشرعى حيث تم الإعلان عن وافتها دون وجود دافع جنائى.

هذا المقال "انتحار فتاة بعد نشرها استفتاء للرأي حول حياتها على انستجرام" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (دوت مصر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو دوت مصر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق