شهود: مئات الصواريخ تتساقط على قرى ريف حماة الشمالي الغربي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أفاد شهود عيان بتعرض قرى ريف حماة الشمالي الغربي لقصف بمئات القذائف الصارخية في تطور جديد تشهده مناطق "خفض التصعيد" في سوريا.

وأكد الشهود في المنطقة أن التهديدات تتصاعد من خلال الرد العشوائي عبر اطلاق اكثر من 250 صاروخا حتى مساء اليوم على مناطق التماس، وهو ما أدى إلى أضرار مادية كبيرة.

وأكدوا أن أكثر من 80 قذيفة صاروخية سقطت على منطقة جورين خلال ثلاثة أيام، فيما توزعت باقي

وقال احد سكان جورين: "لدي أرزاق وأنا حاليا شبه حارس لها، الضيعة شبه خالية ولا يقطنها سوى من هم مثلي يحمون أملاكهم وأرزاقهم، أو أولئك الذين لم يجدوا مكانا يغادرون إليه".

أبو شهوان هو الآخر تحدث عن القذائف التي تساقطت منذ أيام، حيث قال: "أرى القذائف وأحدد مصدرها بالسنتيمتر، فالمسلحون لا يبعدون عنا أكثر من 3 كم خط نظر".

ويقول أحد أهالي جورين إن "المنطقة شهدت نزوحا فعلا منذ سنة، حين شكل المسلحون ضغطا كبيرا، إلا أن الوضع تغير بعد ذلك، وتم تعزيز الموقع وقد عاد عدد من الذين نزحوا".

وتعد منطقة جورين عقدة أو رأس مثلث بين محافظات ثلاث: حماة، إدلب، اللاذقية، وتتألف من ثماني مزارع، ويعمل معظم سكانها بالزراعة وتربية المواشي، وتشير الإحصاءات الرسمية لعام 2011 إلى أن عدد سكانها أقل من 10 آلاف نسمة، بينما يقول أهالي المنطقة إن عدد السكان نحو 15 ألفا.

هذا المقال "شهود: مئات الصواريخ تتساقط على قرى ريف حماة الشمالي الغربي" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الوسيلة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوسيلة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق