اعتذار بريطاني لمصر يعمق غموض تعليق الرحلات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

«لوفتهانزا» استأنفت نشاطها... ودعم فرنسي وإماراتي

قالت السلطات المصرية، إن سفير بريطانيا لدى مصر، جيفري آدامز، تقدم بـ«اعتذار» إلى وزارة الطيران المدني، أمس، عن «عدم إبلاغ السلطات المصرية» قبل إعلان تعليق شركة الخطوط الجوية البريطانية «بريتيش إيروايز» لرحلاتها إلى القاهرة أسبوعا.

وزاد الغموض بشأن أسباب الإلغاء «المنفرد» لرحلات الشركة البريطانية، مساء أول من أمس، خصوصاً مع تمسك مسؤوليها بأنه يرتبط بـ«أمن وسلامة طائراتها»، في مقابل تشديد السفير البريطاني على أن القرار «لا يتعلق بالتدابير الأمنية للمطارات المصرية»، وكذلك رأى مسؤول مصري أن الأمر يعود لأسباب «سياسية»، ولم يفصح أي من مسؤولي الجانبين عن تفاصيل الإجراء أو خلفياته.

وقال المدير الإقليمي لشمال أفريقيا للشركة البريطانية، شريف برسوم، لـ«الشرق الأوسط»، أمس، إنه «لم يطرأ تعديل على قرار إلغاء الرحلات إلى القاهرة، وأنه سيمتد حتى الجمعة المقبل».

والتقى وزير الطيران المدني، يونس المصري، مع سفير بريطانيا في القاهرة، وقال بيان مصري، أمس، إن الوزارة «أبدت استياءها من اتخاذ شركة الخطوط الجوية البريطانية قراراً انفراديا يمس أمن المطارات المصرية، دون الرجوع إلى الجهات المختصة».

ودافع سامح الحفني رئيس سلطة الطيران المدني المصرية، عن سلامة الإجراءات الأمنية، واعتبر في تصريحات تلفزيونية، أن «الموضوع ليست له علاقة بالطيران، ولكنه سياسي».

وعلى صعيد متصل، استأنفت الخطوط الألمانية لوفتهانزا رحلاتها للقاهرة بعد توقف ليوم واحد، وكذلك أعلنت شركات، «إير فرانس»، وطيران الإمارات، والاتحاد للطيران، استمرار عملها.

هذا المقال "اعتذار بريطاني لمصر يعمق غموض تعليق الرحلات" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الشرق الأوسط) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الشرق الأوسط.

أخبار ذات صلة

0 تعليق