والد مريم ضحية الكراهية بإنجلترا: جهات التحقيق مُقصرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اتهم حاتم مصطفى، والد الطالبة المصرية «مريم»، التى توفيت بعد الاعتداء عليها من قبل مجموعة من الفتيات بمدينة نوتنجهام بإنجلترا فى فبراير من العام الماضى، الجهات المعنية بالتحقيق فى الجريمة بالتقصير المتعمد، رافضًا توصيف النيابة والطب الشرعى للوفاة بأنها «طبيعية»، وليست ناتجة عن الاعتداء.
وقال إنه كان على يقين تام من أن الفتيات المقبوض عليهن والمتهمات فى القضية سيعترفن بالجريمة من أجل الحصول على تخفيف العقوبة، وهو ما حدث بالفعل بعد اعتراف الفتيات الـ٦ بذلك مؤخرًا.
وأضاف: «طوال الفترة الماضية كنت آمل فى إعادة توجيه الاتهام بالشكل المناسب للجرم الذى أدى إلى إصابة ابنتى بالجلطة ومن ثم الوفاة، لكن يبدو أن الجهات المعنية تصر على عدم الاكتراث لأى شىء حتى لا تدين نفسها» مؤكدًا: «لقد طفح الكيل بنا».
وتابع: «هناك علامات استفهام كبيرة جدًا حول جميع الجهات المعنية، فالقضية واضحة، وهى جريمة عنصرية وكراهية وإهمال من الجميع، لذا لن أسكت ولن أخاف، وسأواجه الكل مهما حدث، فنحن أصحاب حق ولن أترك من أهدر دم ابنتى علانية بكل وقاحة».

هذا المقال "والد مريم ضحية الكراهية بإنجلترا: جهات التحقيق مُقصرة" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق