«البداية بـ علي حداد» الجيش يلاحق رجال نظام بوتفليقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال مصدر أمني لصحيفة الإندبندنت البريطانية أن الشرطة الجزائرية أوقفت رجل الأعمال علي حداد على الحدود الجزائرية التونسية.

وذكرت الإندبندنت أنه في الساعات الأولى من فجر اليوم الأحد قبضت الشرطة على رجل الأعمال علي حداد وهو رجل أعمال مقرب من السعيد بوتفليقة، الشقيق الأصغر للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في مركز أم الطبول شرق محافظة الطارف.

وعلقت الإندبندنت على واقعة القبض على رجل الأعمال علي حداد أنها تؤكد تكهنات منع الجيش العديد من رجال الأعمال والشخصيات المالية وملاحقة رجال النظام من مغادرة البلاد وفق لائحة أمنية وزعت على عدد من المصالح عبر المطارات والموانئ والمعابر الحدودية البرية.

وقام العاملين في قطاع الصحة بالجزائر، برفع لافتات «نريد التغيير» و«نريد رحيل النظام الفاسد» معبرين عن حال البلاد الذي وصل إليه بسبب الفساد والإهمال الذي تسبب فيها الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة.

كما خرج الطلاب من الجامعات والمدارس لمشاركة العاملين في قطاع الصحة بالجزائر، إلى الشوارع للتظاهر رافعين شعارات «لا لتمديد الحكم» معبرين عن غضبهم بسبب قرارات «بوتفليقة» الغير دستورية على حد قولهم.

ومن جهة أخرى أكد وزير خارجية الجزائر رمطان لعمامرة أن التظاهرات التي تشهدها الجزائر الآن تندرج بشكل كبير في الشأن الداخلي، معبرًا عن ثقته الشديدة في قدرة الجزائريين على إيجاد حل للمشكلة بأنفسهم.

هذا المقال "«البداية بـ علي حداد» الجيش يلاحق رجال نظام بوتفليقة" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (المواطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المواطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق