وزير بريطاني: تجميد "بريكست" يفتح الباب أمام سياسة التشدد بالبلاد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

حذّر وزير النقل البريطاني، كريس جرايلينج، اليوم السبت، من أن تجميد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست" يمكن أن يضع نهاية لقرون من السياسة البريطانية المعتدلة، وأن يفتح الباب أمام المتشددين.

ودعا جرايلينج زملاءه من أعضاء حزب المحافظين البريطاني لدعم اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، قائلا: "إن ملايين البريطانيين الذين صوّتوا من أجل مغادرة الاتحاد الأوروبي يمكن أن يشعروا بالخداع إذا وقع العكس وظلت بريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي"، وفقا لما ذكرته صحيفة "مترو" البريطانية عبر موقعها الإلكتروني.

وقبل عدة أيام من تصويت مجلس العموم، أعلن جرايلينج أن الشعب البريطاني ينبغي أن يفكر كثيرا وبشكل أقوي بشأن كيفية توجههم للتصويت، مشيرا إلى أن هذا الأمر في غاية الأهمية للعبة السياسية، كما دعا نواب حزب المحافظين الذين يدعمون "بريكست" واَخرين إلى دعم اتفاق الخروج.

وأوضح أن "نواب البرلمان البريطاني في حاجة لتذكُّر أن بريطانيا بشعبها وتقاليدها هي (أم البرلمانات) أي مؤسسة العديد من البرلمانات الاخرى، إننا نتجاهل ذلك ونعرّض إرادة الشعب البريطاني للخطر".

ولفت وزير النقل البريطاني إلى إمكانية خلق صوت مختلف في السياسات البريطانية في حال فشل الخروج من الاتحاد الأوروبي، وهو ما ينذر بخلق مجتمع متشدد وذى نزعة قومية.

هذا المقال "وزير بريطاني: تجميد "بريكست" يفتح الباب أمام سياسة التشدد بالبلاد" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق