ضوء أخضر «إسرائيلي» لـ «إعدام الأسرى»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعطى رئيس وزراء الاحتلال «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو الضوء الأخضر للدفع بسن قانون يتيح إعدام أسرى فلسطينيين أدينوا بقتل «إسرائيليين»، بحسب ما ذكرت أمس، الإذاعة «الإسرائيليّة» العامّة.
واتفق خلال جلسة رؤساء أحزاب الائتلاف «الإسرائيلي» الحاكم بطلب من وزير التعليم نفتالي بينيت، على الدفع بمقترح القانون الذي يتحمس إليه وزير الحرب «الإسرائيلي»، أفيغادور ليبرمان وركّز عليه خلال حملته الانتخابيّة قبل 3 أعوام ومن المقرّر أن تبدأ لجنة الدستور في «الكنيست» قريبًا مداولاتها الأوليّة للتحضير لمشروع قانون للتصويت عليه بالقراءة الأولى. ووفقًا لمقترح قانون حزب «يسرائيل بيتينو» الذي تم التصويت عليه بالقراءة التمهيديّة في يناير الماضي فإنه في قرارات المحاكم العسكرية في الضفة الغربية المحتلة لن يكون هناك حاجة لإجماع ثلاثة من قضاة المحكمة العسكرية لفرض عقوبة الإعدام، وإنما الاكتفاء بغالبية اثنين من ثلاثة قضاة.
واتهم ليبرمان الأسبوع الماضي،حزب «البيت اليهودي» بأنه المعرقل لتمرير القانون لأسباب سياسيّة وهو ما أدّى إلى أن يبادر رئيس «الحزب اليهودي» نفتالي بينيت، إلى طرح تمرير القانون في جلسة أمس الأول.
في حين، قال رئيس الائتلاف الحكومي «الإسرائيلي» دودي إمسلم إن تأخير سن القانون جاء بسبب قرار التشاور حوله في المجلس السياسي والأمني المصغّر (الكابينيت) قبل تمريره.
وأعربت الأجهزة الأمنية «الإسرائيلية» سابقًا معارضتها للقانون لخشيتها من قيام فصائل فلسطينية بمضاعفة جهودها لخطف رهائن لاستبدالهم بأسرى فلسطينيين حكم عليهم بالإعدام، إضافة إلى المخاوف من زيادة أعداد الفلسطينيين الذين يسعون لتنفيذ عمليات تكون عقوبتها الإعدام. وكانت هذه المخاوف قد عرضت في مباحثات مماثلة أجراها المستويان السياسي والأمني «الإسرائيليان».
وطالبت الحكومة الفلسطينية بتدخل دولي ضد قانون إعدام الأسرى. واعتبرت الحكومة، في بيان صحفي، أن إعلان موافقة رئيس الحكومة «الإسرائيلية» بنيامين نتنياهو على سن القانون المذكور يعد «دعوة علنية للتحريض على ارتكاب جرائم القتل والإعدام وتنفيذ المذابح بحق أبناء الشعب الفلسطيني».
وقال يوسف المحمود، الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: إن «هذا الإعلان الخطير يشير إلى فظاعة العقلية الاحتلالية، ومدى تدربها على صنع الجريمة بسبب استمرار الاحتلال»، محملا «إسرائيل» المسؤولية عن تبعات القرار«لما فيه من مخالفة سافرة ومعاداة للقوانين والشرائع الدولية والإنسانية».
واعتبر سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، أن سن قانون «إعدام أسرى فلسطينيين» هو دعوة علنية وصريحة لارتكاب جرائم القتل والإعدام بحق أبناء الشعب.
وأكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن الانحياز الأمريكي الأعمى للاحتلال وسياساته يُشجع حكومة المستوطنين في «تل أبيب» على التمادي في ممارسة أبشع أشكال التطهير العرقي للمواطنين من القدس وتفريغها وفصلها عن محيطها الفلسطيني.
(وكالات)

هذا المقال "ضوء أخضر «إسرائيلي» لـ «إعدام الأسرى»" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق