رامي مخلوف وشقيقاه في الإقامة الجبرية... ما هي الرسائل التي يوجهها الأسد؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عندما بدأت الحرب السورية، كان محمد مخلوف ابن رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد في الرابعة عشرة. الآن صار  محمد في الثانية والعشرين يدير شركة بمليارات الدولارات في دبي. وإذ تبدو غامضة الطريقة التي جمع بها ثروة بهذا الحجم، فإن التبعات السياسية ستكون كبيرة.

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 96% متبقٍ للقراءة
اشترك الآن
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

أفكار جذابة لترتدي الدانتيل بأناقة

لقراءة هذا الخبر، اشترك في النهار Premium بـ1$ فقط في الشهر الأول

هذا المقال "رامي مخلوف وشقيقاه في الإقامة الجبرية... ما هي الرسائل التي يوجهها الأسد؟" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (النهار) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو النهار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق