قراءة في فن دعاء البسطاطي في ختام أيام نيسان للإبداع الشبابي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

دمشق-سانا

تجربة الفنانة التشكيلية دعاء البسطاطي كانت حاضرة مع ختام فعاليات أيام نيسان للإبداع الشبابي عبر ندوة تضمنت قراءة في فنها وذلك في مقر فرع دمشق لاتحاد الكتاب العرب.

وأوضح الباحث محمد النائلي خلال الندوة أن دعاء تميزت بفنها الذي يأخذنا برحلة جميلة بين تفاصيل المكان وما بين الحارات الدمشقية العتيقة والطبيعة الساحرة وأنه يحكي قصة الأمل والفرح المخبأ في أعماق شخصها ويرسم مشاعر وأحاسيس أنوثة حالمة مشيرا إلى ألوان لوحاتها وأسلوبها في الرسم العكسي على الزجاج.

الدكتورة سناء جديد رأت أن دعاء تحلق بأجنحة من خيال وإرادة في عالم من الألوان عالم صنعته باجتهادها وموهبتها فالرسم هو شغفها الأول والألوان هي لغتها المعبرة أما أحلامها فلا حدود لها لأنها ولدت بلا يدين فستعين بأجنحة الخيال لتحلق بعيدا إلى الآفاق.

كما قدم كل من أحمد الكردي وعلي محيميد وشرف الدين رمضان قراءات شعرية منوعة بين الموزون العمودي والتفعيلة والنثري نحوا فيها لمواضيع وجدانية وعاطفية.

هذا المقال "قراءة في فن دعاء البسطاطي في ختام أيام نيسان للإبداع الشبابي" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الوكالة العربية السورية للأنباء) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوكالة العربية السورية للأنباء.

أخبار ذات صلة

0 تعليق