سامية: "حماتى جابت لى جلطة وابنها طلقنى شفوى وأخويا عايز يجوزنى عرفى"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وقفت "سامية.ع" تشكو حالها أمام محكمة الأسرة بزنانيرى، وتطلب الطلاق للضرر، وتؤكد: "لم يكتف زوجى أن يعنفنى فقامت حماتها بالمشاركة بعد أن قطعوا عهدا على أنفسهم أن ينتقموا منى لتدهور حالتى النفسية وأصاب بجلطة بعد أن عشت 3 سنوات فى عذاب برفقتها من حرمان من الطعام واغتصاب على يد زوجى لإرضائها وإجبار على العمل كخادمة لدى أبنائها".

وتضيف الزوجة: "مكثت فى المستشفى بين الحياة والموت بعد أن خطفوا رضيعتى وذهب أهلى وركعوا بين أيديهم ليوفقوا على رؤيتى لها ولكن دون فائدة بعد أن ملأت قلبهم القسوة لتواجه حماتى والدتى قائلة، والله لو النار مسكت فيها قدامى مش هتحرك خليها تموت وتريحنا وبنتها مش هتشوفها طوال عمرها".

وتتابع الزوجة فى دعوتى الطلاق للضرر وطلب ضم الحضانة: "ألقى على يمين الطلاق بشكل شفوى للمرة الثالثة ورفض إثباته بالدفاتر وسافر وتركنى دون أن يمد أى شخص لها يد المساعدة حتى أهلى عجزوا عن حل الخلافات ورفضوا دفع المصروفات القضائية وطالبونى بالرجوع له مرة أخرى.

وتكمل الزوجة: "شقيقى أتى لى بعريس رغم أننى أصبحت عاجزة بعد نجاتى من الجلطة واقترح على الزواج عرفيا حتى يرتاحوا من همى والصراعات مع أهل زوجى بعد نشرهم الشائعات والخوض فى عرضى".

وتضيف: "عامان مضيا من العنف والقهر منذ أن رمانى زوجى وطلقنى بشكل شفهى وهرب خارج البلاد ومعه زوجه أخرى غيرى وتركنى معلقة ومحرومة من ابنتى".

 

هذا المقال "سامية: "حماتى جابت لى جلطة وابنها طلقنى شفوى وأخويا عايز يجوزنى عرفى"" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (اليوم السابع) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو اليوم السابع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق