شابة ممنوعة من ذرف الدموع

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تعاني شابة مجرية تعيش في الولايات المتحدة الأمريكية من حالة صحية نادرة تتسبب في إصابتها بحساسية مفرطة عند تعرض جسمها للماء.
وبعد انتقالها إلى كاليفورنيا في سن المراهقة، جرى تشخيص حالة فالنتينا بونز (25 عاماً) بالشرى الشرياني المائي، وهي حالة تتسبب بظهور طفح في الجلد حال ملامسة الماء له.
ولا تقتصر حساسية فالنتينا على الماء فحسب، وإنما يمكن لسوائل أخرى مثل الدموع والتعرق، أن تتسبب في ظهور الطفح الجلدي. لذا باتت الشابة تتحاشى ممارسة التمارين الرياضية، وترتدي ملابس خفيفة جداً لتفادي التعرق، كما تتجنب الخروج من المنزل في الأيام الماطرة.
وبحسب الأطباء، فإن استجابة جسم الفتاة للتحسس عادة ما يكون سريعاً تجاه السوائل الدافئة، في حين يستغرق ظهور الطفح الجلدي وقتاً أطول إن تعرضت للسوائل الباردة.
وقالت فالنتينا في تعليق لها على حالتها «يمكن لأي سائل أن يسبب الشرى المائي لي، بما في ذلك الماء والعرق واللعاب والدموع، وحتى العصائر».
وأضافت «بالنسبة للاستحمام، أستخدم في الشتاء المناشف المبللة بالماء الدافئ، بينما أستخدم الماء البارد صيفاً، وأحاول إنهاء الحمام خلال 3 دقائق».

هذا المقال "شابة ممنوعة من ذرف الدموع" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق