أميركي يفضّل الفندق على الإقامة في دار المسنّين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الفندق يوفّر خدمة الأمن الليلي وخادمة يومياً. أرشيفية

السنوات الأخيرة من العمر تشغل بال الكثير من الأميركيين. وبينما لم يتجاوز تيري روبنسون 64 عاماً، فقد بدأ يفكر في أيام الشيخوخة. وفي منشور على «فيس بوك» انتشر كالنار في الهشيم، أوضح روبنسون الذي يعيش في ولاية تكساس أنه وزوجته لا يفكران على الإطلاق في الاستقرار في دار للمتقاعدين عندما يصبحان في سن الضعف، والسبب وجيه: لقد وجدا بديلاً أرخص وأكثر راحة «سنحجز غرفة في فندق هوليداي إن».

ويوضح المتقاعد الأميركي، «بمتوسط كلفة 188 دولاراً في اليوم في دار للمسنين، وجدت بديلاً أفضل عندما أكون مسناً وضعيفاً»، متابعاً «لقد تحققت بالفعل من الأسعار في فندق هوليداي إن. لإقامة طويلة ومع خصم لكبار السن، تكلّف الليلة الواحدة 59 دولاراً».

يضيف روبنسون أن الفندق يحتوي على حمام سباحة ومنتجع صحي وصالة ألعاب رياضية وغسالة ملابس ومجفف أيضاً؛ المرافق التي تعد بإقامة مريحة. «الإفطار مشمول وبعض الفنادق في السلسلة تقدم ساعة سعيدة خلال فترة ما بعد الظهر». ويشرح المتقاعد «هذا يُبقي لنا 128 دولاراً في اليوم، ما يكفي لتناول الغداء والعشاء في أي مطعم نختاره، أو لخدمة الغرف، وغسيل الملابس والأفلام المتوافرة على التلفزيون».

وقد يحتاج إلى رعاية طبية محددة. لا داعي للذعر، لقد فكر روبنسون في كل شيء. وفي ذلك يقول: «في الفندق، هناك خدمة الأمن الليلي وخدمة الخادمة اليومية. وستقوم الخادمة بالتحقق من أن كل شيء على ما يرام بالنسبة لنا. وفي حال تطلب الأمر، سيتم استدعاء سيارة الإسعاف».

 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

هذا المقال "أميركي يفضّل الفندق على الإقامة في دار المسنّين" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (الإمارات اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الإمارات اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق