عضو مجلس محافظة البصرة يوضح أسباب اهتمام الاتحاد الأوروبي بالبصرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وقعت وزارة التخطيط العراقية، اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي لتنفيذ مشاريع اقتصادية في البلاد بقيمة 41.5 مليون يورو.

وقال وزير التخطيط العراقي نوري صباح الدليمي في مؤتمر صحفي أعقب توقيع الاتفاق، في تصريحات لراديو "سبوتنيك"، إن الوزارة ستدعم من خلال عدد من المشروعات الاقتصادية محافظة البصرة، من جهته، قال سفير الاتحاد الأوروبي في العراق رامون بليكوا إن الاتفاق يهدف الى اقامة عدد من المشاريع في محافظة البصرة، وكذلك في بقية المدن العراقية الأخرى".

وأضاف نشأت المنصوري عضو مجلس محافظة البصرة إن الاتحاد الأوروبي مهتم بشكل خاص بالاستقرار في البصرة للحفاظ على استثماراته النفطية نظرا لوجود الميناء الوحيد للعراق على البحر، كما أنهم يسعون لفتح سوق جديد لبضائعة في العراق. 

وأوضح المسؤول أن البصرة تحتاج بشكل عاجل للمشروعات الخدمية خاصة مشروعات المياه والكهرباء والبني التحتية وقطاع الصحة والتربية والإسكان ودعم المشروعات الصغيرة لتقليل حجم البطالة الضخم بالمحافظة، مشيرا إلى ان المنح الدولية تعطي أولوية للوضع الإنساني.

وأكد المسؤول أن هذه المشروعات ستسهم في خلق حالة من الاستقرار داخل المحافظة وتخفيف الاحتجاجات على تردي الخدمات.

وأشار المنصوري إلى أن الخبرة السابقة مع الاتحاد الأوربي شهدت تأخيرا في تنفيذ المشروعات نظرا للإجراءات البيروقراطية ولفرضهم شروط كثيرة.

يذكر أن محافظة البصرة شهدت تظاهرات واسعة خلال العام الماضي، احتجاجا على تردي الخدمات فيها والمطالبة بتوفير فرص العمل.

هذا المقال "عضو مجلس محافظة البصرة يوضح أسباب اهتمام الاتحاد الأوروبي بالبصرة" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (سبوتنيك) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو سبوتنيك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق