في أول حوار له... نائب الحريري يكشف لـ "سبوتنيك" أولويات لبنان داخليا وخارجيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال نائب رئيس الحكومة اللبنانية، غسان حاصباني، إن الحكومة الجديدة ستضع في أولوياتها القضايا الداخلية، كما ستعمل على مصلحة لبنان في المقام الأول.

وفي أول حوار له مع "سبوتنيك" بعد توليه المنصب في الحكومة التي أعلن تشكيلها اليوم الخميس 31يناير/تشرين الثاني، أوضح أن لبنان سيضع الملفات الاستراتيجية في أولوياته خاصة فيما يتعلق بدول الجوار.. فإلى نص الحوار.

ما هي المهام التي ستعمل عليها بعد توليك المنصب الجديد؟

ستكون هناك ورشة عمل للنهوض بالاقتصاد وتأمين الاستقرار المالي والاقتصادي كأولويات، ودور نائب رئيس مجلس الوزراء هو معاونة رئيس الحكومة في كل ورش العمل، وكل الملفات التي تعنى بها أكثر من وزارة، كما أن الأولويات ستكون التركيز على البدء في تنفيذ مقررات مؤتمر باريس الأخير بشأن لبنان، والذي وضع حجم كبير من الاستثمارات متاحة للبنان بشرط أن يكون هناك إصلاحات، وما هو سيتم العمل عليه بشكل سريع على الجانب الاقتصادي، والقطاع العام، إضافة إلى التركيز على الملفات الحيوية والحياتية.

ما هي مهام الحكومة في الأشهر الأولى من عملها؟

الحومة ستقرر مهامها وأولوياتها في البيان الوزاري، إلا أن بعض البديهيات ستعمل عليها كخطوات أولى، منها الوضع الاقتصادي والبدء بتنفيذ الإصلاحات المطلوبة، وكذلك الوضع المالي، والنظر في الموازنة والمالية العامة لإعادة الاستقرار والثقة الاستثمارية في لبنان، والعمل على معالجة التحديات الأساسية منها الكهرباء والبيئة والصحة، وكذلك الأمور التي تتعلق بملف النازحين، والعمل على كافة الخطط والملفات التي وضعت في السابق بشأن كافة الملفات الداخلية الهامة.

هل سيحظى قطاع الصحة بأولوية خاصة بما أنك قادم من الوزارة؟

قطعنا شوطا كبيرا في قطاع الصحة، خاصة أنه صنف من ناحية فاعليته في المرتبة 23 عالميا، وهي مرتبة متقدمة جدا، وعلينا أن نحافظ عليها، خاصة فيما يتعلق بالرعاية الصحية الشاملة، ونشرها على نطاق أوسع خلال السنوات المقبلة.

كيف سيتعامل لبنان مع ملفات دول الجوار الشائكة خاصة في ظل الصراعات الدائرة؟

اعتقد أن الوضع سيستمر بالحياد والنأي بالنفس عن أي صراعات في المنطقة، ليكون لبنان مركزا على وضعه الداخلي أولا، والتركيز على  الاستقرار المالي والاقتصادي، وهو ما يمكنه من دعم النواحي الإيجابية في المنطقة، مع التأكيد على سياسة النأي بالنفس بما يسهم في تحسين الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة.

كيف ستتعامل الحكومة الجديدة مع ملف عودة سوريا للجامعة العربية؟

قرار عودة سوريا إلى الجامعة العربية بيد الجامعة وهي المنوطة بالأمر، وأن النقاش داخل الجامعة يبنى على التطورات التي تحدث، خاصة أن القرار لا تملكه أي دولة بمفردها وسيتخذ بالإجماع.

ما هي آليات التعامل مع ملف اللاجئين السوريين؟

سنتعامل بنفس الطريقة التي كنا نتعامل بها، وسنستمر بطلب الدعم للبيئة المستضيفة للنازحين، والاستمرار بدعم الشعب اللبناني على المستويات، وكذلك فيما يتعلق بالبنية التحتية، والعمل على العودة الطوعية الآمنة إلى سوريا، حين نتمكن من ذلك في أقرب فرصة، خاصة أن الحكومة الجديدة ستناقش الملف خلال الفترة الأولى من عملها.

ما الذي يمثله تشكيل الحكومة للداخل اللبناني وهل اصبح مطمئنا؟

أقول أن  تشكيل الحكومة بحد ذاته، يؤثر بشكل إيجابي على الرأي العام، وأن الشعور الذي يعيشه الشارع اللبناني الآن هو شعور إيجابي، خاصة أنه يسهم في التقدم لخطوات كبيرة نحو استعادة النمو والثقة الاقتصادية، وأنه على الجميع البناء على الحالة الإيجابية، ووضع الملفات الخلافية جانبا، والتركيز على الملفات الرئيسية، لما لذلك من انعكاسات كبيرة على المواطن والوطن، وأن التشكيل الذي انجز يجب استثماره بشكل جيد لتعويض بعض الوقت الذي ضاع قبل عملية التشكيل.

 أجرى الحوار: محمد حميدة     

هذا المقال "في أول حوار له... نائب الحريري يكشف لـ "سبوتنيك" أولويات لبنان داخليا وخارجيا" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (سبوتنيك) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو سبوتنيك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق