كلمة البلاد شرف خدمة الحجاج

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يأتي ترحيب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بحجاج البيت الحرام، وتهنئتهم على ما منّ الله به عليهم من فضل القدوم للأراضي المقدسة، تأكيداً لموقف المملكة الدائم -قيادة وشعبا- في خدمة ضيوف الرحمن منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود، وقيامها بهذا الشرف العظيم لخدمة جميع حجاج بيت الله الحرام، وتسخير كافة الإمكانيات لخدمة قاصدي الحرمين الشريفين لأداء النسك بكل يسر وسهولة.

هذا الشرف العظيم، “خدمة الحاج شرف لنا” لم يكن شعاراً تردده الألسنة فقط، بل هو واقع حقيقي، جعل المملكة تتبوأ مكانة مرموقة في العالم، لما تقدمه مختلف الوزارات والإدارات المعنية في المملكة من خدمات متكاملة ليؤدي ضيوف الرحمن مناسكهم في أجواء مفعمة بالإيمان ووسط خدمات متكاملة لتحقيق الأمن والأمان، والتميز في العمل المشرف.

وعندما يوجه خادم الحرمين الشريفين جميع قطاعات الدولة بتقديم أرقى الخدمات لوفود الرحمن في سبيل هذا الشرف العظيم، فهو يحرص دائما على بذل الغالي والنفيس في تنفيذها؛ للتيسير على ضيوف الرحمن لأداء فريضة الحج، وتأتي توجيهاته مجسدة لاهتمامه المعهود بتأمين التسهيلات اللازمة لهم لتيسير أداء المناسك منذ قدومهم وحتى مغادرتهم.

المملكة تثبت في كل موسم حج، نجاحها وتفوقها في إدارة الحج والحشود بكفاءة ومثالية، وما تقدمه لضيوف الرحمن وبشهادة الجميع يعتبر إنجازا يفوق الوصف، ويتجاوز كل الطموحات، ويحقق أقصى ما يتمناه الحاج لبيت الله.

هذا المقال "كلمة البلاد شرف خدمة الحجاج" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (صحيفة البلاد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صحيفة البلاد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق