كيف تصبح سعيدا ؟!

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كيف تصبح سعيدا ؟!

نشر في المدينة يوم 01 - 01 - 2019

1607167
يختلف الناس دائمًا حول مفهوم السعادة، فالبعض يرى بأنها في كثرة المال، والبعض يعتقد بأنها في الشهرة، وآخرون يرون بأن السعادة في المنصب والجاه، وبعضهم يعتقد بأن السعادة في راحة البال، وغيرهم يرون بأن السعادة في العافية وصحة البدن، فكلما تذكَّر الإنسان نِعم الله التي تغمره، وقارن نفسه بمن هو دونه، فإنه يشعر بالسعادة، وهكذا فإن لكل شخصٍ نظرته الخاصة لمفهوم السعادة الحقيقية، والتي قد تختلف من شخصٍ إلى آخر، اعتمادًا على احتياج كل فرد.
بعض الناس يعتقد بأنه يُمكن أن يتحكَّم في مفهوم السعادة، بمعنى أنه يُمكنه أن يكون سعيدًا وقت ما شاء، أو يكون حزينًا وقت ما يشاء، وكل ذلك يعتمد على موقفه من التعامل مع الأوضاع، أو المواقف، أو الظروف التي تمر به، فالسعداء والتعساء كلاهما يتعرَّض لظروفٍ مشابهة، ويتنقَّلون بين مواقفِ النجاح ومواقف الفشل، ولكن السعداء هم الذين يحرصون على الخروج مباشرةً من تلك المواقف السلبية، ومن أَسْر اللحظات المؤلمة، والتحرُّر من قيود الحزن والهم والغم، والتركيز على العمل في اللحظة التي هو فيها، وجعلها لحظة سعادة، بل النظر إليها بأنها هي أغلى لحظة يجب أن تستثمر من أجل السعادة، فالماضي قد انتهى، والمستقبل مجهول، فليس للإنسان إلا أن يعمل كل ما في وسعه؛ لأن يكون سعيدًا للّحظة التي هو فيها الآن.
تؤكد العديد من الدراسات بأن 70 % من عناصر السعادة تكمن في العلاقات الجيدة في محيط الأسرة والأصدقاء والزملاء، وجميع تلك العلاقات قد لا تكون لها علاقة مباشرة بالمال أو بالمنصب أو بالجاه أو النسب، بل إنها محصورة في قدرتك على التعامل مع تلك الفئات المختلفة معاملة حسنة، على الرغم من أنك قد تجد منهم معاملة مختلفة يشوبها النقد والإهانة والتطاول، ولكن قمّة التحدِّي تكون في الصمود أمام مثل هذه الأمور، وعدم المعاملة بالمثل، بل التعامل بما تفرضه عليك مبادئك، والقِيَم التي تربّيت عليها من احترامٍ وتقدير وتسامح، وعدم انتظار الشكر من الآخرين.
مَن يبحث عن السعادة، يجب أن يعرف بأنه سيجدها في إسعاد الآخرين مهما كانوا، فإن شعرتَ بحزنٍ وألم، فبادر إلى تقديم المعروف للآخرين، وابحث عمَّن يحتاج إلى مساعدة، وقدِّمها له، فاحرص على نصرة المظلوم، وقم بزيارة مريض أو قريب، واعمل على إعانة مكروب أو منكوب، واسعَ لمساعدة فقير، أو كفالة يتيم، وانشر ابتسامتك في وجه كل من تَلْقَى.. فمن المُؤكَّد بأنك إن قمتَ ببعض تلك الأعمال، ستصبح سعيدًا، فالسعادة ليست في الأخذ، بل في العطاء والمنح، ولو بابتسامة.



هذا المقال "كيف تصبح سعيدا ؟!" مقتبس بواسطة موقع بلد نيوز وقمنا بإقتباسة من موقع (سعورس) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل من الأشكال ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو سعورس.

أخبار ذات صلة

0 تعليق